نقص الخصوبة عند الإناث وأعراضه

الكاتب: رامي -
نقص الخصوبة عند الإناث وأعراضه
"

نقص الخصوبة عند الإناث وأعراضه.

نظرة عامة

يمكن تعريف العقم بأنه محاولة حدوث حمل (بواسطة محاولات الاتصال المتكررة) لمدة سنة على الأقل دون نجاح. عقم النساء، أو عقم الرجال، أو مزيج من الاثنين يؤثر على ملايين الأزواج في الولايات المتحدة. ما يقدَّر بنحو 10 إلى 18 في المائة من الأزواج يعانون من مشكلة في الحمل أو حالات الولادة الناجحة.

العقم نتيجة عوامل تَرجع للإناث تمثِّل حوالي ثلث الوقت، والعوامل التي ترجع إلى الذكور ثلث الوقت. السبب إما غير معروف وإما مزيج من عوامل الذكور والإناث في الحالات المتبقية.

قد يكون من الصعب تشخيص عقم النساء. هناكَ العديد من العلاجات المتاحة، والتي ستعتمد على سبب العقم. سيستمر العديد من الأزواج المصابين بالعقم في محاولة الحمل بطفل دون علاج. بعد محاولة الحمل لمدة سنتين، ينجح حوالي 95? من الأزواج في الوصول إلى حمل.

الأعراض

أهم أعراض العقم هو عدم القدرة على الحمل. يمكن أن تعني دَورة الحيض الطويلة جدًّا (التي تستغرق 35 يومًا أو أكثر) والقصيرة جدًّا (أقل من 21 يومًا)، أو غير المنتظمة أو الغائبة أنه لا يوجد تبويض. قد لا تكون هناك علامات أو أعراض خارجية أخرى.

متى يجب مراجعة الطبيب

متى تطلبين المساعدة يعتمد في بعض الأحيان على عمرك:

  • حتى سن 35 عامًا،يُوصِي معظم الأطباء بمحاولة الحمل لمدة سنة على الأقل قبل إجراء الفحوصات أو الخضوع للعلاج.
  • إذا كان عمركِ بين 35 و40 عامًا،فناقشِي مخاوفكِ مع طبيبكِ بعد ستة أشهر من المحاولة.
  • إذا كنتِ أكبر من 40 عامًا،فقد يرغب طبيبكِ في بَدْء إجراء الفحوصات أو الخضوع للعلاج على الفور.

قد يرغب طبيبكِ أيضًا في بَدْء إجراء الفحوصات أو الخضوع للعلاج على الفور إذا كنتِ أنتِ أو شريككِ قد صادفتُما مشكلات في الخصوبة، أو إذا كان لديكِ تاريخ من فترات حيض غير منتظمة أو مؤلمة أو مرض التهاب الحوض أو إجهاض تلقائي متكرِّر أو علاج سابق للسرطان أو انتباذ بطانة الرحم (بطانة الرحم المهاجرة).

"
شارك المقالة:
65 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook