نصائح تزيد من فرصة حدوث الحمل

الكاتب: رامي -
نصائح تزيد من فرصة حدوث الحمل
"

نصائح تزيد من فرصة حدوث الحمل.

ماذا أفعل لكي أزيد من فرصة حدوث حملي ؟

- من الطبيعي أن كثيراً من الأزواج لا يحدث معهم الحمل في أول عام بعد الزواج &ndash حوالي 40 % بدون أسباب معروفة و لذلك فإن الفحوصات التي تجرى للتأكد من أسباب تأخر الحمل يتم تأجيلها لمدة سنة على الأقل و لكن عمر الزوجة قد يستدعي البدء مبكراً بهذه الفحوصات.
- إذا كانت المرأة في العشرينات؛ ننتظر عاماً كاملاً قبل التفكير أو القلق أو التدخل الطبي.
- إذا كانت المرأة في الثلاثين ننتظر حوالي ستة أشهر.
- أما لو كان عمرها فوق الخمسين و ثلاثين عاماً ننصح بأن تتوجه للطبيب بعد ثلاثة أشهر على الأكثر من الزواج أو حتى منذ بدايته ذلك لأننا لا نفضل أي تأخير بعد سن الخامسة و الثلاثين.
- في الآونة الأخيرة أصبح عدم انتظام العلاقة الزوجية من أشهر أسباب تأخر الحمل فأيام التبويض عادة هي بين اليوم 12 &ndash 16 من بداية الدورة الشهرية، و إذا علمنا أن البويضة تعيش 24 ساعة و الحيوان المنوي يعيش 48 ساعة أصبح من المفترض أن يقيم الزوجان الراغبان في حدوث الحمل العلاقة الزوجية كل يوم أو يوم بعد يوم. و هذا غير متاح لبعض الأزواج بسبب ضغوطات الحياة.
- كما أن التفكير و التوتر الناتج من تأخر الحمل و لو لأشهر بسيطة قد يتسبب في اختلال الهرمونات و بالتالي التأثير السلبي على التبويض و العلاقة الزوجية فكثيراً ما تكون الزوجة سليمة تماماً و بسبب هذا التوتر يحدث ضعف في التبويض ما ينتج عنه عدم حدوث الحمل.
- في حال تأخر الحمل عن الفترة المتوقعة يجب على المرأة أن تتأكد هي و زوجها بأنه ليس لديهما ما يعيق حدوث الحمل و ذلك عن طريق فحوصات للزوجة مثل متابعة التبويض و تحليل الهرمونات بالدم و أشعة بالصبغةعلى الرحم و المنظام الرحمي، و منظار البطن، و أخرى للزوج و هي تحليل السائل المنوي إذا اتضح من كل هذه الفحوص عدم وجود عائق للحمل مع عدم حدوث الحمل حينها يمكننا البدء بإعطاء منشطات التبويض و أن ننتظر نتيجتها من ستة أشهر لسنة على حسب عمر الزوجة.
- بعض الحالات يفيدها التلقيح الصناعي، و في النهاية تأتي عادة مرحلة الحقن المجهري و هي آخر مرحلة نلجأ لها لهذا فالنصيحة الأهم لتصبحي حاملاً هو أن تحرصي على حدوث العلاقة الزوجية باستمرار و ألا تتوتري و تقلقي بشأن الحمل.
- إدخال بعض التغيرات على أسلوب حياتك يمكن أن يساعدك أيضاً على حدوث الحمل:
- إذا كنت مدخنة اقلعي عن التدخين فوراً، و الزوج أيضاً لا بد له من الإقلاع عن التدخين أو تقليله إلى أقصى درجة ممكنة لأن له تأثيراً سلبياً على إنتاج الحيوانات المنوية.
- ابدأي في ممارسة الرياضة.
- راقبي وزنك و حاولي إنقاصه إذا كان فوق الحد الطبيعي.
- ابدأي بتناول فيتامينات ما قبل الحمل.
- تأكدي من أن طعامك يحتوي على كمية مناسبة من الكالسيوم و الحديد و حمض الفوليك.

"
شارك المقالة:
51 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook