ممارسة الجنس خلال فترة الحمل

الكاتب: رامي -
ممارسة الجنس خلال فترة الحمل

ممارسة الجنس خلال فترة الحمل.

حين ترغبين في الحمل، فلا بد من المعاشرة الزوجية. ولكن ماذا عن الجماع في أثناء الحمل؟ فيما يلي ما يلزمكِ معرفته حول الجماع خلال فترة الحمل.

هل من المقبول ممارسة الجنس أثناء الحمل؟

أثناء تطور جنينك يكون محميا بالسائل الأمينوسي في رحمك وكذلك بعضلة الرحم القوية نفسها. لن يؤثر النشاط الجنسي على طفلك طالما لا تعانين من مضاعفات مثل الولادة المبكرة أو مشاكل المشيمة. مع ذلك، يمكن للحمل إحداث تغييرات في مستوى راحتك ورغبتك الجنسية.

هل يمكن أن تتسبب ممارسة الجماع خلال فترة الحمل في الإجهاض؟

ممارسة الجماع خلال فترة الحمل لا تتسبب في الإجهاض. تحدث معظم حالات الإجهاض بسبب عدم نمو الجنين بشكل طبيعي.

ما أفضل أوضاع الجماع خلال فترة الحمل؟

طالما كنتِ مرتاحة، فمعظم أوضاع الجماع مسموح بها خلال فترة الحمل. الجنس الفموي آمن أيضًا خلال فترة الحمل. كلما تقدم الحمل، حاولي من خلال التجربة اكتشاف أكثر الأوضاع المناسبة لكِ. أطلقي العنان لإبداعك، طالما أنكِ تشعرين بالمتعة المتبادلة وراحة البال.

هل الواقي الذكري ضروري؟

يمكن أن تؤدي الإصابة بعدوى نتيجة الاتصال الجنسي أثناء الحمل إلى مشكلات صحية خطيرة لكي ولجنينك. تجنبي جميع أنواع ممارسة الجنس &mdash المهبلي، الفموي وعبر الشرج (الجماع من الدبر)، &mdash إذا كان شريكك مصاب بعدوى نشطة أو قد تم تشخيصه مؤخرًا بالإصابة بعدوى نتيجة الاتصال الجنسي.

استخدم واقي ذكري إذا:

  • لم تكن في علاقة جنسية أحادية الزوج بشكل متبادل
  • قررت ممارسة الجنس مع شريك جديد في أثناء فترة الحمل

هل هناك أوقات يجب فيها تجنب ممارسة الجنس؟

يمكن أن يتسبب تحفيز الثدي، وهزات الجماع، وبعض الهرمونات في الحيوانات المنوية تسمى البروستاجلاندين في حدوث تقلصات الرحم.

يجب أن يوصي مقدم الرعاية الصحية بتجنب ممارسة الجنس إذا:

  • كان لديك نزيف مهبلي غير مبرر
  • كان لديك تسرب في السائل السلوي
  • بدأ عنق الرحم في الفتح قبل الأوان (قصور عنق الرحم)
  • كانت المشيمة تغطي كليًا أو جزئيًا فتحة عنق الرحم (المشيمة المنزاحة)
  • كان لديك تاريخ للشعور بالمخاض قبل الأوان أو الولادة المبكرة

ما الذي سيحدث إذا لم أرغب في الجماع؟

لا بأس بذلك. هناك الكثير من الأشياء أكثر حميمية من الجنس. فشاركي زوجكِ احتياجاتك ومخاوفك بطريقة تتسم بالصراحة والحب. وإذا كان الجماع صعبًا، أو غير جذاب أو محظورًا، فيمكنك محاولة الحضن أو التقبيل أو التدليك.

شارك المقالة:
33 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook