مضادات الفيروسات العشبية

الكاتب: رامي -
مضادات الفيروسات العشبية
"

مضادات الفيروسات العشبية.

مضادات الفيروسات

يعتقد الكثير من أخصائي العلاج بالأعشاب أن بعض النباتات مثل نباتات الفيروفين و الترنجان و عصبة القلب لها تأثير مضاد للفيروسات بالرغم من أنه لم يتم تأكيد ذلك بالبحث بعد و من الممكن أن يكون لتأثير هذه الأعشاب تأثير مضادات الأكتئاب &ndash الأمر الذي قد يؤثر على الجهاز المناعي بشكل يزيد من كفاءته و هناك دليل يوضح أن الأفراد المصابين بالاكتئاب يعانون من مستوى أقل من المناعة و عدد أقل من خلايا الدم البيضاء و بالتالي فإن مثل هذا الأمر يعد أمراً جديراً بالاهتمام للقيام بالمزيد من الأبحاث في هذا الصدد.
الملطفات و الملينات

تُعرف مثل هذه المركبات أيضاً باسم " المسكنات" في الكثير من المستحضرات العشبية لمزيد من التوضيح تساعد مثل هذه الأدوية على طرد البلغم بالتقليل من تشنجات عضلات الصدر و يمكن أن يتحقق ذلك بالتأثير على المعدة و المرئ و تساهم الأفعال اللا إرادية في منع حدوث تنبيه عصبي داخل الممرات الهوائية بالجهاز التنفسي إذ تنتقل الإشارات العصبية في منحنيات الخلايا العصبية و تحتوي معظم هذه المستحضرات على سائل صمغي مهدئ &ndash عبارة عن مادة مشوية تقلل من تهيج الالتهاب عند الاحتكاك كذلك يحتوي بعضها على مادة الصابونين التي يمكن أن تعمل على تنظيف الممرات الهوائية بطريقتين مختلفتين في الوقت نفسه بالرغم من احتواء العشب على خصائص مضادة للبكتيريا إلا إنه يمكن تصنيفه كنوع من الأدوية المقوية للصدر بوجه عام تحتوي بعض هذه المستحضرات مثل البنزين على راتينج ( مادة عضوية صمغية) و التي يظهر تأثيرها على اعضاء المصابة عند استنشاقها.

"
شارك المقالة:
58 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook