مشكلة المعدة الصغيرة والوجبة الكبيرة

الكاتب: رامي -
مشكلة المعدة الصغيرة والوجبة الكبيرة
"

مشكلة المعدة الصغيرة والوجبة الكبيرة.

المعدة صغيرة والوجبة كبيرة

من المعروف أن بعض الأشخاص لديهم معدة صغيرة وقد يرجع ذلك إلى أنهم يتبعون نظاماً غذائياً محدداً.

لذا فبعد مضى أسبوع أو أسبوعين من اتباع هذا النظام فإن المعدة تنكمش ويقل حجمها وبعد ذلك قد يقلع الشخص عن النظام الغذائي ويأكل الكثير دفعة واحدة وتكون النتيجة هي شعور الفرد بالامتلاء والتخمة سريعاً.

وقد لا تصيب تلك المشكلة كل متبعي النظم الغذائية لكنها تحدث مع الذين يحاولون العودة إلى طبيعتهم والتوقف عن نظام الحمية بصورة مفاجئة.

كما أن هناك " المعدة العصبية " التي تتقلص عضلاتها وتنكمش بدون سبب معين. وعندما يحدث ذلك فإن المعدة تتقلص ولا تقبل مزيداً من الطعام.

والمعدة العصبية تتأثر إلى حد كبير بالضغوط النفسية والتوتر. وتتنوع استجابات الأشخاص لهذه الضغوط النفسية والتوترات العصبية. ولهذا يجب عليك معرفة استجابتك الجسمانية للدغوك الشديدة.

فنجد أن الناس من يتقيأ ومنهم من يصرخ ومنهم من ينسحب من المشكلة تماماً أو ينطوي على نفسه. وهنا ينبغي عليك معرفة أساليب استجابتك للضغوط النفسية التي يمكنك التعامل معها ومع نتائجها على الوجه الأمثل.

فإذا كنت ممن يعانون من المعدة العصبية فغالباً لن يكون بيديك الكثير لتفعله، فقط حاول التحكم في مسببات التوتر. وقد يساعدك أيضاً تناول وجبات صغيرة.

وللتخلص من المشكلة الأساسية المسببة للتوتر قد يكون لزاماً عليك إجراء بعض التغييرات، فمن الأفضل بالتأكيد أن يعانى المرء إلى حد ما من معدة مضطربة عن أن يترك وظيفته ويسافر لمكان آخر أو أن يتزوج بزوجة أخرى تصغره بعشرين عاماً !

وإحدى الطرق التي تساعد على إراحة المعدة العصبية هي الاسترخاء قبل تناول الوجبة. وقد يساعدك أن تتحدث مع أصدقائك وأنت تتناول أحد المشروبات. ويفضل البعض الذهاب للتمشي في الغابات أو بجانب الأنهار بينما يفضل الآخرون أداء بعض التمرينات الرياضية، أو حتى قراءة كتبهم المفضلة. وأياً كان النشاط الذى تمارسه ويساعدك على الاسترخاء فمن المؤكد أنه سيفيد معدتك وهكذا تتمكن تناول الطعام بدون الشعور بألم يعقبه.

أما إذا لم تنجح أي من تلك الأمور فعليك تناول خمس أو ست وجبات صغيرة يومياً، أو حتى قم بتناول وجبتين خفيفتين بين الثلاث وجبات الرئيسية وهكذا ستقل كمية الطعام في كل وجبة.

وغالباً لا تستدعى آلام المعدة الممتلئة الذهاب للطبيب، إلا إذا تحولت إلى مشكلة خطيرة وبدأت تشعر بفقدان مستمر للوزن، عندئذ عليك استشارة الطبيب لمعرفة سبب تلك المشكلة.

الأعراض المترتبة على امتلاء المعدة

عندما تمتلئ فإنها تعطى إشارة إلى المرارة لكى تفرز المزيد من العصارة الصفراوية الضرورية لعملية هضم الطعام،ويتم ذلك عن طريق القنوات المرارية الدقيقة التي ترسل بالصفراء إلى الأمعاء الدقيقة.

عندئذ قد يشعر الشخص بآلام في المعدة ليست لها علاقة بكمية الطعام الذى أكله ولكن الألم ناجم عن حصوات المرارة.

فحصوات المرارة الكبيرة تستقر في وسط العصارة الصفراوية ولا تشعر بها ولا تسبب لك مشكلة.

ولكن المشكلة تكمن في الحصوات الصغيرة التي تحاول عبور القنوات الصفراوية وتعلق بداخل هذه القنوات.

وعندما تعلق فإن الشخص يشعر بألم شديد يقوده للصراخ قد يستمر من ساعة إلى أربع ساعات قبل أن يتلاشى عندما تمر الحصوة من القناة المرارية. ونتيجة لهذا الألم الشديد فإن بعض المرضى تنتابهم نوبات من الغثيان والقيء.

ومن الجدير بالذكر أن معظم الحصوات المرارية تعبر القنوات المرارية ماعدا الحصوات الكبيرة الحجم التي تحتاج إلى جراحة.

ولكن تتجنب حصوات القناة المرارية حافظ على قوامك وتجنب السمنة، فمن المعروف أن ذوى الأوزان الزائدة يعانون من تلك المشكلة أكثر من ذوى القوام الرشيق.

وإذا صادفك أحد أعراض آلام حصوة القناة المرارية فسارع إلى الطبيب من أجل المشورة، فسوف يعطيك العلاج أولاً. فإذا كان فعالاً فسوف تزول آلام حصوات المرارة خلال فترة الأربع ساعات التي تعقب تناول الوجبة.

"
شارك المقالة:
66 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook