مشروبات يجب تجنبها في حال الاصابة بالبرد

الكاتب: رامي -
مشروبات يجب تجنبها في حال الاصابة بالبرد
"

مشروبات يجب تجنبها في حال الاصابة بالبرد.

تجنب هذه المشروبات عند إصابتك بالبرد

لا تتناول منتجات الألبان ,رغم أن ملعقة من "الآيس كريم" تبدو أفضل ما يمكن أن ترطب به حلقك المحتقن، ولكن ذلك ربما يجعل الأمور تزداد سوءاً.

تقول الطبيبة "مارثا إتش هوارد": "عليك بالامتناع عن كل منتجات الألبان&ndash بما في ذلك الآيس كريم &ndash إذا شعرت ببداية رشح من الأنف، فالحليب يزيد تكوين المخاط، وهي نتيجة غير مرغوب فيها بالطبع إذا كنت تتمخط بصعوبة".

وتضيف الدكتورة "هوارد": " والسبب غامض! كما أن منتجات الألبان بما في ذلك الحليب، والجبن، وكذلك الحلويات، وحساء الكريم على تكوين المخاط، فربما كان ذلك نتيجة الحساسية لبروتينات الحليب أو سكر الحليب.

أما في حالة الحليب التجاري فإنه يحتوي على مبيدات حشرية ومضادات حيوية وهرمونات، النمو، وكلها قد تسبب الحساسية. ولكن الدراسات تظهر أن منتجات الألبان تساعد على تكوين المخاط حتى بالنسبة للأشخاص الذين ليس لديهم حساسية للحليب".

وتقول د. "هوارد": " ويلاحظ معظم الأشخاص أنهم يضطرون لأن يتمخطوا بعد تناول كوب من اللبن، أو قطعة من الجبن، وذلك لأنهم يشعرون بتراكم المخاط في حلوقهم".

وهذه الزيادة في المخاط هي شيء غير مرغوب فيه إذا كنت مصاباً بنزلة البرد، وهذا ليس فقط لأنه يضايقك، ولكنه قد يتسبب في انسداد الجيوب الأنفية مما قد يسرع بعدوى ثانوية.

فكلما زاد المخاط أصبحت جيوبك الأنفية أكثر انسداداً؛ وبالتالى تصبح مصاباً بنزلة البرد، بالإضافة إلى التهاب في الجيوب الأنفية.

&bull د. "مارثا إتش هوارد": إخصائي الطب الصيني، ومدير الأطباء في جمعية تحسين الصحة بجامعة "شيكاغو".

ابتعد عن الثلج

يتفق الطب الصيني مع الممارسات الغريبة عندما يتعلق الأمر بتناول كثير من السوائل لعلاج نزلات البرد و الأنفلونزا، ولكن الصينيين لا يقدمون لمرضاهم مشروباً مثلجاً على الإطلاق.

تقول د."مارثا هوارد": "إن تناول السوائل الساخنة والسوائل الدافئة التي تعادل درجة حرارة الغرفة هي إحدى ركائز العلاج الصيني التقليدي لنزلات البرد. ولكن المشروبات المثلجة والماء المثلج مستبعدان تماماً. وكذلك الأمر بالنسبة للأطعمة الطازجة الموضوعة في الثلاجة، وذلك لأن ابتلاع شيء مثلج يسبب صدمة لجهازك التنفسي وجهازك الهضمي".

وتشرح د. " هوارد " الأمر قائلة: " إن أي جزء في جسمك يلامس طعاماً أو شراباً بارداً، عليه أن يعمل ليستعيد دفأه ثانية. وهذا يستهلك طاقة لإعادة الخلايا التي تأثرت بملامسة هذا الثلج إلى درجة حرارتها الطبيعية، وهذا يقلل من الطاقة المتاحة للجسم للمساعدة على الشفاء".

وعلى عكس ذلك فإن المشروبات الدافئة، أو الساخنة ترطب الحلق، وتشجع معدتك على هضم الطعام جيداً ، وتطرد فيروس البرد، وتجعل الإفرازات المخاطية لينة. ولهذا يدعو الطب الصيني لأن تشرب شاياً مخففاً جداً سواء كان شاياً أسود أو أخضر. والأكثر من ذلك أن تتناول الماء الساخن فقط دون إضافة أي شاي. ويجب أن تقدم جميع الأطعمة والأشربة في درجة حرارة الغرفة أو أكثر دفئاً، إلا إذا كان الجو حاراّ جداً وحتى في هذه الحالة يجب تجنب المشروبات المثلجة.

-د. "مارثا إتش هوارد": هى إخصائى الطب الصيني، والمدير الطبى لجمعية تحسين الصحة ب" شيكاغو ".

"
شارك المقالة:
45 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook