مرض التهاب الجيوب الأنفية الحاد

الكاتب: رامي -
مرض التهاب الجيوب الأنفية الحاد
"

مرض التهاب الجيوب الأنفية الحاد.

التهاب الجيوب الأنفية الحاد

عند التعرض لعدوى التهاب جيب من الجيوب الأنفية، يحدث شيء من اثنين: إما أن تتحسن الحالة أو تزداد سوءًا. فلإن اختفت الأعراض خلال شهر، أو شهورين أو ثلاثة على الأكثر، فإنها تكون حالة التهاب جيوب أنفية حاد (Acute Sinusitis). لكن إن استمر الألم أو الاحتقان أو الرشح أو الأعراض الأخرى أكثر من ثلاثة أشهر، فإنها تكون حالة التهاب جيوب أنفية مزمن (Chronic Sinusitis) .

لا يوجد سر وراء تحديد نوع المرض على أساس فترة مدتها ثلاثة أشهر. فكل ما في الأمر، أن هذه المدة هي مدة الفصل في طبيعة الحالة، والتي اتفق عليها الأطباء الخبراء في هذا المجال. ففي حالة استمرار الوعكة الصحية لمدة أطول من ثلاثة أشهر، فمن المنطقي تشخيص الحالة على أنها مرض مزمن.

يعد هذا الإطار الزمني &ndash لا السبب أو الأعراض &ndash بمثابة الشيء الرئيسي الذي يميز التهاب الجيوب الأنفية الحاد عن التهاب الجيوب الأنفية المزمن. فإن آليات الإصابة بالعدوى وما يشعر به المريض من أعراض واحدة في الحالتين. وبعيدًا عن عنصر فترة استغراق الوعكة، فإن الاختلاف الوحيد الملحوظ بين الحالتين يتمثل في أن الأشخاص المصابين بمرض التهاب الجيوب الأنفية الحاد أكثر عرضة للإصابة بمرض الحمى.

وعلى الرغم من ذلك، فإنه من الناحية العملية هناك اختلاف حقيقي بين الحالتين. فالأشخاص الذين يعانون من مرض التهاب الجيوب الأنفية الحاد لا يقتنعون بأنهم يعانون من مرض خطير. فيمرون بمرحلة من المرض تضعف من حيوية ونشاط الجسد لبضعة أيام أو أسابيع، ثم يستردون عافيتهم ويعودون إلى حياتهم الطبيعية من جديد، ومن ناحية أخرى، فيما يتعلق بالأشخاص المصابين بمرض التهاب الجيوب الأنفية المزمن، فإنهم يعيشون في صراع مستمر مع المرض. فتستمر أعراض التهاب الجيوب الأنفية أو تعاود الكرة مرارًا وتكرارًا، وهي تعد سببًا رئيسيًا في التأثير على الصحة وعلى معايشة الحياة اليومية.

"
شارك المقالة:
92 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook