مخاطر استخدام حبوب منع الحمل المختلطة

الكاتب: رامي -
مخاطر استخدام حبوب منع الحمل المختلطة
"

مخاطر استخدام حبوب منع الحمل المختلطة.

يقدر حمل 9 سيدات من بين كل 100 سيدة تستخدم حبوب منع الحمل المزجية خلال العام الأول من الاستخدام. عند الاستخدام المثالي وفقًا للتعليمات، يصبح معدل حدوث الحمل أقل من سيدة واحدة بين كل 100 سيدة سنويًا.

على الرغم من أن تناول حبوب منع الحمل المزجية في أثناء الفترة الأولى من الحمل لا يزيد من مخاطر العيوب الخلقية، فإنه من الأفضل التوقف عن تناولها بمجرد الشك بحدوث حمل. لن تحميك حبوب منع الحمل المزجية من العدوى المنقولة جنسيًا.

قد تؤدي حبوب منع الحمل المزجية إلى حدوث الآثار الجانبية التالية:

  • النزيف أو التبقيع الاختراقي &mdash يشيع مع الحبوب المستخدمة بانتظام أو حبوب الدورة المطولة
  • وجع بمنطقة الثدي
  • ضغط الدم المرتفع
  • حالات الصداع
  • الغثيان
  • انتفاخ البطن

قد تنخفض بعض الآثار الجانبية، مثل الغثيان والصداع وألم الثدي والنزيف الاختراقي، مع الاستخدام المتواصل.

تزيد حبوب منع الحمل المزجية من مخاطر بعض الحالات التي يمكن أن تكون خطيرة. وتشمل:

  • الجلطات الدموية بالساقين
  • النوبات القلبية والسكتة، خاصة إذا كنت تدخنين
  • اضطرابات الكبد
  • مرض المرارة

استشيري مقدم الرعاية الصحية في أقرب وقت ممكن إذا كنت تتناولين حبوب منع الحمل المزجية وتعانين:

  • ألمًا في البطن
  • وجود كتلة بالثدي
  • ألم الصدر
  • الاكتئاب
  • صعوبة في الكلام
  • مشاكل بالعين، مثل عدم وضوح الرؤية أو الرؤية المزدوجة أو فقدان الرؤية
  • إغماء
  • اليرقان &mdash اصفرار لون الجلد
  • صداع جديد أو يزداد سوءًا
  • النوبات
  • طفحًا جلديًا تحسّسيًا شديدًا
  • ألمًا أو تورمًا شديدًا بالساق
  • تقلبات مزاجية حادة
  • تأخر دورتين شهريتين أو ظهور علامات حمل
"
شارك المقالة:
46 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook